تذكرني !
تابعنا على
abyss 03 منتديات العاشق

  • Haikyuu 17
  • ReZero S2
  • Jujutsu Kaisen
  • Burn the Witch
  • Kaichou
  • Fruits
  • Tenki no Ko
  • Slam Dunk Movie 4
  • Black Cat
  • Remy
  • Gakuen Babysitters
  • Touch
  • Nakitai Watashi wa Neko wo Kaburu
  •  Lupin
  • Pokemon
  • Haikara-san
Slam Dunk Kimetsu Detective Conan Dagashi Kashi
قسم الأدب العربي و العالمي هو للمنقول من الشعر والنثر، والقصص والروايات مع الالتزام بشروط النقل الموضحة بموضوع القوانين

  #1  
قديم 04-03-2011, 05:38 PM
الصورة الرمزية ~genius~  
رقـم العضويــة: 85807
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الجنس:
المشـــاركـات: 1,260
نقـــاط الخبـرة: 14
Facebook : Facebook
طفل صغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في هداية أخوه الاكبر من سماع الغناء

السـلام عليــــكم
كيفكم أحبائى أتمنى

تكونوا بألف خير

اليوم أود منكم أن تقرأوا

هذه القصص واتمنى ان تحوذ على اعجابكم






الأولــــــــــــى:

♥♥..طفل صغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في هداية أخيه من سماعالغناء المحرم..♥♥
.
.
.


عرف ذلك الطفل حكم الإسلام في الغناء وتحريمه له
فانشغل عنه بقراءة القرآن الكريم وحفظه، ولكن لابد من الابتلاء.

ففى يوم من الأيام خرج مع أخيه الأكبر في السيارة في طريق طويل وأخوه
هذا كان مفتونا بسماع الغناء فهو لا يرتاح إذا سمعه وفي السيارة قام

بفتح المسجل على أغنية من الأغاني التي كان يحبها. فأخذ يهز رأسه

طربا ويردد كلماتها مسرورا. لم يتحمل ذلك الطفل الصغير هذا الحال

وتذكر قول الرسول صلى الله عليه وسلم " من رأى منكم منكرا فليغيره

بيده فإن لم يستطع فبلسانه فإن لم يستطع فبقلبه وذلك أضعف الإيمان".

فعزم على الإنكار وهو لا يملك هنا إلا أن ينكر بلسانه أو بقلبه فأنكر

بلسانه وقال مخاطبا أخاه: لو سمحت أغلق المسجل فإن الغناء حرام

وأنا لا أريد أن أسمعه.. فضحك أخوه الأكبر ورفض أن يجيبه إلى طلبه..

ومضت فترة وأعاد ذلك الطفل الطلب وفي هذا المرة قوبل الاستهزاء

والسخرية فقد اتهمه أخوه بالتزمت والتشدد!!! الخ .. وحذره من

الوسوسة (!!!) وهدده بأن ينزله في الطريق ويتركه وحده.. وهنا سكت

الطفل على مضض ولم يعد أمامه إلى أن ينكر بقلبه ولكن .. كيف ينكر

بقلبه إنه لا يستطيع أن يفارق ذلك المكان فجاء التعبير عن ذلك بعبرة ثم

دمعة نزلت على خده الصغير الطاهر كانت أبلغ موعظة لذلك الأخ

المعاند من كل كلام يقال.. فقد التفت إلى أخيه.. – ذلك الطفل الصغير-

فرأى الدمعة تسيل على خده فاستيقظ من غفلته وبكى متأثرا بما رأى ثم

أخرج الشريط من مسجل السيارة ورمى به بعيدا معلنا بذلك توبته من

استماع تلك الترهات الباطلة.











الثــــــــــــــانية:



♥♥...شاب متعبد وامرأة جميلة...♥♥.
.
.
حكى عن احمد بن سعيد العابد عن ابيه قال:كان عندنا بالكوفة شاب متعبد ملازم المسجد
الجامع,لايكاد يخلوا منه وكان حسن الوجه حسن الصمت.

وذات مرة رأته مرأة ذات جمال وعقل فشغفت به,وطالذلك عليهما,وذات يوم وقفت لو
على طريق وهو يريد المسجد,فقالت له:يا هذا اسمع منى كلمة اكلمك بها ثم اعمل ما

شئت ,فمضى ولم يكلمها.

ثم وقفت له بعد ذلك على طريق وهو يريد منزله,فقالت له:يا فتى اسمع منى كلمات اكلمك
بهن,فأطرق الشاب مليا وقال لها:هذا موقف تهمة,وأنا اكره ان اكون للتهمة موضعا..
فقالت : والله ماوقفت موقفى هذا جهالة منى بأمرك,ولكن معاذ الله ان يشرف العباد لمثل
هذا منى,والذى حملنى على ان اكون فى هذا الأمر معرفتى ان القليل من هذا عند الناس
كثير,وأنتم معاشر العباد فى مثل هذه القرية يغيركم ادنى شىء..وجملة ماأكلمك به ان

جوارحى مشغولة بك , فالله الله فى امرى وأمرك.

مضى الشاب إلى منزله فأراد ان يصلى فلم يعقل كيف يصلى,واخذ قرطاسا وكتب كتابا
وخرج من منزله, فإذا المرأة واقفة فى موضعها,فألقى إليها الكتاب ورجع الى منزله.

وكان فى الكتاب:بسم الله الرحمن الرحيم...اعلمى ايتها المرأة أن الله تبارك وتعالى اذا
عصى مسلم ستره,فإذا عاد العبد فى المعصية ستره,فإذا لبس ملابسهاغضب الله
تعالى-لنفسه غضبة تضيق منها السماوات والارض والشجر والدواب...فمن يطيق

غضبه!!

فإن كانة ماذكرت باطلا فأذكركبيوم تكون السماء كالمهل والجبال كالعهن وتجثوا الامم
لصولة الجبار العظيم فإنى والله قد ضعفت عن اصلاح نفسى فكيف عن غيرى...

وأن كان ماذكرت حقا فانى ادلك على طبيب يداوى الكلوم الممرضة والاوجاع المومضة
ذلك رب العالمين,فاقصديه على صدق المسألة,فأنا متشاغل عنك بقوله:"وأنذرهم يوم
الآزفة إذ القلوب لدى الحناجر كاظمين ما للظالمين من حميم ولا شفيغ يطاع*يعلم خائنة

الأعين وما تخفى الصدور*"{غافر:18,19}فأيـــــــــــــــن المهـــربمن هذا؟..

ثم جائت بعد ذلك بأيام ووقفت على طريقه, فلما رآها من بعيد أراد الرجوع الى منزله لئلا
يراها,فقالت له يا فتى,لاترجع فالملتقى بعد هذا بين يدى الله-تعالى-وبكت بكــاء شديدا ,
وقالت:أسأل الله الذى بيده مفاتيح قلبك أنيسهل ماعسر من أمرك,ثم تبعته فقالت :امنن

على بموعظة احملها وأوصنى بوصية أعمل بها ..

فقال لها الفتى :أوصيك بتقوى الله وحفظ نفسك واذكرى قوله-تعالى-"وهو الذى يتوفاكم
بالليل ويعلم ما جرحتم بالنهار"{الأنعام:60}

فأطرقت تبكى بكاء شديدا أكثر من بكائها الأول,ولزمت بيتها وأخذت فى العبادة,فلم تزل
كذلك حتى ماتت كمدا,فكان الفتى يذكرها بعد ذلك ويبكى رحمة لها.

هذه المرة وإن لم تنل من محبوبها أملا , فقد نالت قصدا صالحا وعملا طيبا,فرزقها
الله-تعالى بفضلهالإنابة وسهل عليها بموعظته العبادة , ولعلها فى الآخرة يتحصل قصدها
ويجتمع بمن أحبته شملها......













الثــــــــــــــالثة:



♥♥..الولد الأصم الأبكم سبب فى هداية والده..♥♥
.

.
.
يقول صاحب القصة ، وهو من أهل المدينة النبوية : أنا شاب في السابعة والثلاثين من
عمري ، متزوج ، ولي أولاد . ارتكبتُ كل ما حرم الله من الموبقات . أما الصلاة فكنت
بالكاد اصليها ودائما اذهب الى الأشرار والمشعوذين ، فكان الشيطان ملازماً لي في أكثر
الأوقات .
كان لي ولد في السابعة من عمره ، اسمه مروان ، أصم أبكم ، لكنه كان قد رضع الإيمان
من ثدي أمه المؤمنة . كنت ذات ليلة أنا وابني مروان في البيت ، كنت أخطط ماذا سأفعل
أنا والأصحاب ، وأين سنذهب . كان الوقت بعد صلاة المغرب ، فإذا ابني مروان يكلمني
( بالإشارات المفهومة بيني وبينه ) ويشير لي : لماذا يا أبتي لا تصلي ؟! ثم أخذ يرفع
يده إلى السماء ، ويهددني بأن الله يراك .. وكان ابني في بعض الأحيان يراني وأنا أفعل
بعض المنكرات ، فتعجبتُ من قوله . وأخذ ابني يبكي أمامي ، فأخذته إلى جانبي لكنه
هرب مني ، وبعد فترة قصيرة ذهب إلى صنبور الماء وتوضأ ، وكان لا يحسن الوضوء
لكنه تعلم ذلك من أمه التي كانت تنصحني كثيراً ولكن دون فائدة ، وكانت من حفظة كتاب
الله . ثم دخل عليّ ابني الأصم الأبكم ، وأشار إليّ أن انتظر قليلاً .. فإذا به يصلي أمامي ،
ثم قام بعد ذلك وأحضر المصحف الشريف ووضعه أمامه وفتحه مباشرة دون أن يقلب
الأوراق ، ووضع إصبعه على هذه الآية من سورة مريم : (( يا أبتِ إني أخاف أن يمسك
عذاب من الرحمن فتكون للشيطان وليا )) ثم أجهش بالبكاء ، وبكيت معه طويلاً ، فقام
ومسح الدمع من عيني ، ثم قبل رأسي ويدي ، وقال لي بالإشارة المتبادلة بيني وبينه ما
معناه : صل يا والدي قبل أن توضع في التراب ، وتكون رهين العذاب .. وكنت – والله
العظيم – في دهشة وخوف لا يعلمه إلا الله ، فقمت على الفور بإضاءة أنوار البيت
جميعها ، وكان ابني مروان يلاحقني من غرفة إلى غرفة ، وينظر إليّ باستغراب ، وقال
لي : دع الأنوار ، وهيا إلى المسجد الكبير – ويقصد الحرم النبوي الشريف – فقلت له :
بل نذهب إلى المسجد المجاور لمنزلنا . فأبى إلا الحرم النبوي الشريف ، فأخذته إلى هناك
، وأنا في خوف شديد ، وكانت نظراته لا تفارقني ألبتّه ...
ودخلنا الروضة الشريفة ، وكانت مليئة بالناس ، وأقيم لصلاة العشاء ، وإذا بإمام الحرم
يقرأ من قول الله تعالى : (( يا أيها الذين آمنوا لا تتبعوا خطوات الشيطان ومن يتبع
خطوات الشيطان فإنه يأمر بالفحشاء والمنكر ولولا فضل الله عليكم ورحمته ما زكى منكم
من أحدِ أبداً ولكن الله يزكي من يشاء والله سميع عليم )) {النور : 21 } فلم أتمالك
نفسي من البكاء ، ومروان بجانبي يبكي لبكائي ، وفي أثناء الصلاة أخرج مروان من
جيبي منديلاً ومسح به دموعي ، وبعد انتهاء الصلاة ظللتُ أبكي وهو يمسح دموعي ،
حتى أنني جلست في الحرم مدة ساعة كاملة ، حتى قال لي ابني مروان : خلاص يا أبي ،
لا تخف .... فقد خاف علي من شدة البكاء .
وعدنا إلى المنزل ، فكانت هذه الليلة من أعظم الليالي عندي ، إذ ولدتُ فيها من جديد .
وحضرتْ زوجتي ، وحضر أولادي ، فأخذوا يبكون جميعاً وهم لا يعلمون شيئاً مما حدث
، فقال لهم مروان : أبي صلى في الحرم . ففرحتْ زوجتي بهذا الخبر إذ هو ثمرة تربيتها
الحسنة ، وقصصتُ عليها ما جرى بيني وبين مروان ، وقلتُ لها : أسألك بالله ، هل أنت
أوعزتِ له أن يفتح المصحف على تلك الآية ؟ فأقسمتْ بالله ثلاثاً أنها ما فعلتْ . ثم قالت
لي : احمد الله على هذه الهداية . وكانت تلك الليلة من أروع الليالي . وأنا الآن – ولله
الحمد – لا تفوتني صلاة الجماعة في المسجد ، وقد هجرت رفقاء السوء جميعاً ، وذقت
طعم الإيمان .. فلو رأيتَني لعرفتَ ذلك من وجهي . كما أصبحتُ أعيش في سعادة غامرة
وحب وتفاهم مع زوجتي وأولادي وخاصة ابني مروان الأصم الأبكم الذي أحببته كثيراً ،
كيف لا وقد كانت هدايتي على يديه .









الرابـــــــــــــــــــــــــعة:


♥♥توبة رجل بعد موت صاحبه من المخدرات♥♥

.
.
.

يروي قصته فيقول : كنت أتمايل طربا، وأترنح يمنة ويسرة، وأصرخ بكل صوتي وأنا
أتناول مع "الشلة" الكأس تلو الكأس .. وأستمع إلى صوت "مايكل جاكسون " في ذلك
المكان الموبوء ، المليء بالشياطين الذ يسمونه "الديسكو" . كان ذلك في بلد عربي ،
أهرب إليه كلما شجعني صديق أو رفيق ، فاصرف فيه مالي وصحتي ، وأبتعد عن
أولادي وأهلي . . وأرتكب أعـمالا عندما أتذكرها ترتعد فرائصي ، ويتملكني شعور
بالحزن والأسى ، لكن تأثير الشيطان علي أكبر من شعوري بالندم والتعب . استمرت هذه
الحال ، وانطلق بي هوى النفس إلى أبعد من ذلك البلد العربي ، وأصبحت من عشاق
أكثر من عاصمة أوروبية ، وهناك ، أجد الفجور بشكل مكشوف وسهل ومرن . وفي يوم
من أيام أواخـر شهر شعبان أشار علي أحد الأصدقاء بأن نسافر إلى "بانكـوك " ، وقـد
عرض علي تذكـرة مجانية، وإقامة مجانية أيضا، ففرحت بذلك العرض ، وحزمت حقائبي
وغادرنا إلى بانكوك حيث عشت فيها انحلالا لم أعشه طوال حياتي . وفي ليلة حمراء،
اجتمعت أنا وصديقي في أحد أماكن الفجور، وفقدنا في تلك الليلة عقولنا، حتى خرجنا
ونحن نترنح ، وفي طريقنا إلى الفندق الذي نسكن فيه ، أصيب صديقي بحالة إعياء
شديدة، ولم أكن في حالة عقلية تسمح لي بمساعدته ، لكني كنت أغالب نفسي فأوقفت
سيارة أجرة حملتنا إلى الفندق. وفي الفندق . . استدعي الطبيب على عجل ، وأثناءها
كان صديقي يتقيا دما، فأفقت من حالتي الرثة ، وجاء الطبيب ونقل صديقي إلى
المستشفى ، وبعد ثلاثة أيام من العلاج المركز، عدنا إلى أهلينا وحالة صديقي الصحية
تزداد سوءً . وبعد يوم من وصولنا ، نقل إلى المستشفى ، ولم يبق على دخول رمضان
غير أربعة أيا م
وفي ذات مساء، ذهبت لزيارة صديقي في المستشفى ، وقبل أن أصل إلى غرفته لاحظت
حركة غريبة، والقسم الذي يوجد فيه صديقي "مقلوب " على رأسه ، وقفت على الباب
، فإذا بصراخ وعويل . لقـد مات صاحبي لتوه بعد نزيف داخلي عنيف ، فبكيت ،
وخرجت من ( المستشفى وأنا أتخيل أنني أنا ذلك الإنسان الذي ضاعت حياته ، وانتهت
في غم وشهقت بالبكاء وأنا أتوب إلى الله . . وأنا أستقبل رمضان بالعبادة والاعتكاف ))
والقيام ، وقراءة القرآن ، وقد خرجت من حياة الفسق والمجون ، إلى حياة شعرت فيها
" بالأمن والأمان والاطمئنان والاستقرار، وقد كنت بعيدا عن ذلك ، أستمريء المجون أ
والفجور، حتى قضى صاحبي نحبه أمامي . فأسأل الله أن يتوب علي









فى أمان الخالق
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
__________________
رد مع اقتباس
قديم 04-03-2011, 05:49 PM   #2
Be Happy =)
 
الصورة الرمزية ..Alone..
رقـم العضويــة: 87550
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الجنس:
المشـــاركـات: 172
نقـــاط الخبـرة: 13

افتراضي رد: طفلصغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في حدية أخوه الاكير من يماع الغناء

وعليكم السلام
ما أجمل هذه القصص ..!!
شكرا لك أخوي .. قصص في غاية الروعة ..






Smile .. Smile


..Alone.. غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2011, 05:54 PM   #3
عاشق فلتة
 
الصورة الرمزية ~genius~
رقـم العضويــة: 85807
تاريخ التسجيل: Feb 2011
الجنس:
المشـــاركـات: 1,260
نقـــاط الخبـرة: 14
Facebook : Facebook

افتراضي رد: طفلصغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في حدية أخوه الاكير من يماع الغناء

مشكور على مرورك






~genius~ غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2011, 07:04 PM   #4
M.ЏәĜĕŧà
 
الصورة الرمزية M.Vegeta
رقـم العضويــة: 88228
تاريخ التسجيل: Apr 2011
العـــــــــــمــر: 26
الجنس:
المشـــاركـات: 49
نقـــاط الخبـرة: 11

افتراضي رد: طفلصغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في حدية أخوه الاكير من يماع الغناء

ما اجمل هاذهي القصه


ياليتهم يعقلووون


ياليتهم يفهمووون


ياليتهم يعلمون ان الله يممهل ولايهمل


بارك الله فيك





[IMG]http://www.*****.com/*****-live5/*****13017445311.png[/IMG]



M.Vegeta غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-03-2011, 07:12 PM   #5
عاشق جديد
 
الصورة الرمزية بايعه
رقـم العضويــة: 88386
تاريخ التسجيل: Apr 2011
الجنس:
المشـــاركـات: 11
نقـــاط الخبـرة: 10

افتراضي رد: طفلصغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في حدية أخوه الاكير من يماع الغناء

تُـم‘ـنـع آلـردُود آلـسـطـحِ‘ـيّـه , ردّگ يـع‘ـگـس شـخ‘ـصِـيّـتـگ .. ~
بايعه غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-05-2011, 11:22 PM   #6
جنم
 
الصورة الرمزية หฮό๓ε
رقـم العضويــة: 87836
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الجنس:
المشـــاركـات: 756
نقـــاط الخبـرة: 28

افتراضي رد: طفلصغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في حدية أخوه الاكير من يماع الغناء

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا وجعلها في ميزان حسناتك يارب
ومشكور افدتنا





لا إله إلا إنت سبحانك اني كنت من الظالمين
ابغا احذف الحساب

หฮό๓ε غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-06-2011, 12:31 AM   #7
عاشق مبدع
 
الصورة الرمزية Miss Queen
رقـم العضويــة: 87913
تاريخ التسجيل: Mar 2011
الجنس:
المشـــاركـات: 140
نقـــاط الخبـرة: 14

افتراضي رد: طفل صغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في هداية أخوه الاكبر من سماع الغناء

تُـم‘ـنـع آلـردُود آلـسـطـحِ‘ـيّـه , ردّگ يـع‘ـگـس شـخ‘ـصِـيّـتـگ .. ~





Miss Queen غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-06-2011, 01:32 AM   #8
SuperSaiyan
 
الصورة الرمزية seto1
رقـم العضويــة: 38262
تاريخ التسجيل: Mar 2010
الجنس:
المشـــاركـات: 200
نقـــاط الخبـرة: 10

افتراضي رد: طفل صغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في هداية أخوه الاكبر من سماع الغناء

تُـم‘ـنـع آلـردُود آلـسـطـحِ‘ـيّـه , ردّگ يـع‘ـگـس شـخ‘ـصِـيّـتـگ .. ~






seto1 غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-06-2011, 07:58 AM   #9
Just smile
 
الصورة الرمزية ℓσкι
رقـم العضويــة: 54943
تاريخ التسجيل: Jul 2010
الجنس:
المشـــاركـات: 2,220
نقـــاط الخبـرة: 15

افتراضي رد: طفل صغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في هداية أخوه الاكبر من سماع الغناء

تُـم‘ـنـع آلـردُود آلـسـطـحِ‘ـيّـه , ردّگ يـع‘ـگـس شـخ‘ـصِـيّـتـگ .. ~





ℓσкι غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 04-06-2011, 12:10 PM   #10
عاشق مبدع ومحترف
 
الصورة الرمزية art of life
رقـم العضويــة: 43031
تاريخ التسجيل: Apr 2010
الجنس:
المشـــاركـات: 758
نقـــاط الخبـرة: 17

افتراضي رد: طفل صغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في هداية أخوه الاكبر من سماع الغناء

تُـم‘ـنـع آلـردُود آلـسـطـحِ‘ـيّـه , ردّگ يـع‘ـگـس شـخ‘ـصِـيّـتـگ .. ~
art of life غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه للموضوع طفل صغير لم يتجاوز سن البلوغ كان سببا في هداية أخوه الاكبر من سماع الغناء:
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تصميم لعشااااق ساسكي & أخوه ŜIήĬoЯā نشأة مُبدع 5 02-25-2011 11:23 AM
طفل يتسبب في هداية والده tarek94 القسم الإسلامي العام 0 08-13-2010 07:51 PM
فلم الرعب الاكثر من رائع الغول ogre حجم صغير اكثر من سيرفر من ترجمتي ورفعي العاشق 2005 قسم الأرشيف والمواضيع المحذوفة 8 07-12-2010 06:55 PM
كن سببا فى تخفيف الم مسلمة محب الإسلام القسم الإسلامي العام 1 07-01-2010 12:11 PM
16 سببا لتتأكد انك تحب العاشق 2005 القسم العام 1 10-02-2008 08:41 PM

الساعة الآن 05:50 AM.


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.

كُل ما يُكتب أو يُنشر في منتديات العاشق يُمثل وجهة نظر الكاتب والناشر فحسب، ولا يمثل وجهه نظر الإدارة

rel="nofollow" maxseven simplicity and clarity